الثقافة

تعميق الأبحاث التاريخية حول أحداث 8 يناير 1961

9/01 13h52

الأغواط - دعا مشاركون في يوم دراسي حول أحداث 8 يناير 1961 التي شهدتها بلدية قلتة سيدي سعد بولاية الأغواط إلى تعميق الأبحاث التاريخية حول هذه الأحداث التي تعتبر من محطات نضال الشعب الجزائري ضد المستعمر الفرنسي.

و حثت توصيات هذا اللقاء الذي نظمته بلدية قلتة سيدي سعد بمناسبة إحياء الذكرى 57 لهذا الحدث التاريخي على أهمية إعطائه بعده المحلي والوطني من خلال تكثيف الدراسات والأبحاث التاريخية.

وتم التأكيد في هذا السياق على توجيه الطلبة المقبلين على التخرج لإعداد مذكرات نهاية الدراسة حول هذا الموضوع بغية تمكنيهم من الإطلاع على مآثر الثورة التحريرية المجيدة لاستلهام العبر منها من جهة و بما يساهم من جهة أخرى في الإثراء الأكاديمي لتاريخ المنطقة.

كما دعا المشاركون بالمناسبة إلى تكثيف الأبحاث التاريخية كذلك حول دور المنطقة إبان الثورة التحريرية المباركة. وخلال هذا اليوم الدراسي تطرق البروفيسور لزهر بديدة (جامعة الجزائر 2) إلى السياق الوطني للحدث من حيث أن السلطات الإستعمارية الفرنسية طرحت وقتها مسألة الإستفتاء والترويج له بكافة الوسائل بما فيها أساليب الإرغام على التصويت.

و من جهته أبرز الأستاذ بومدين كعبوش (جامعة الأغواط ) في مداخلته أهمية تلك الأحداث النضالية التي شهدتها قلتة سيدي سعد آنذاك والتي عبر فيها السكان عن رفضهم القاطع لمسألة الإستفتاء.

للإشارة فإن أحداث 8 يناير 1961 بقلتة سيدي سعد وقعت إثر رفض السكان لاستفتاء نظمته الإدارة الفرنسية وقتها وتمثلت في مواجهات عنيفة مع القوات الإستعمارية خلفت حينها 11 شهيدا و 10 جرحى وخسائر بشرية في صفوف القوات الاستعمارية الفرنسية, حسب مصادر تاريخية .

  • version imprimable de l'article
  • envoyer l'article par mail
أخبار محلية
  • إعداد خارطة طريق لتجسيد إتفاقية التوأمة الموقعة بين ولايتي الوادي وتوزر (تونس)...اقرأ المزيد
  • اقبال واسع للزوار للصالون الوطني للصناعات التقليدية ...اقرأ المزيد
  • الأغواط : توزيع 300 سكن"عدل"و1.588 وحدة بصيغة العمومي الإيجاري ...اقرأ المزيد
  • تكثيف الصيانة بسد خنق سيدي إبراهيم لضمان سقي منتظم لمحيط "الشمرة"...اقرأ المزيد
  • أدرار: توسيع مفهوم المناطق الحدودية في إطار محيطيها الداخلي والخارجي لوضع تصور تنموي شامل...اقرأ المزيد
فيديو