تراث

حروف تيفيناغ الزناتية بمواقع أثرية.... بصمات لحضارة أمازيغية عريقة بقورارة

11/01 09h44

أدرار- يشكل تواجد حروف تيفيناغ الزناتية بعدد من المواقع الأثرية المنتشرة بالولاية المنتدبة لتيميمون (220 كلم شمال أدرار) دليلا و بصمات لحضارة أمازيغية عريقة كانت سائدة بإقليم قورارة, حسب ما أجمع عليه باحثون ومهتمون بتراث المنطقة .

و تدل العينات الكثيرة من حروف تيفيناغ الزنانية التي اكتشفت بعدد من القلاع القديمة و المباني الأثرية على وجود لغة تواصل مكتوبة كانت متداولة بين سكان المنطقة في حقب غابرة, مثلما ذكر لوأج الأستاذ أمحمدي معمر مهتم بالتراث الأمازيغي الزناتي.

و أوضح أن منطقة قورارة تعتبر "متحفا مفتوحا على الهواء" لمختلف مكونات التراث الأمازيغي الزناتي بشقيه الشفهي و المادي, هذا الأخير الذي يتجلى من خلال المباني و المعالم الأثرية و حروف التيفيناغ الزناتية المنقوشة بجدرانها.

و أشار السيد أمحمدي أن تفكيك بعض حروف ورموز تيفيناغ الزناتية أبرز جوانب من الحياة الإجتماعية للسكان القدامى من بينها زيارة الأقارب و تبادل الرسائل في شتى المعاملات على غرار تلك الرموز المنقوشة بقصر "تامانه" (جنوب مدينة تيميمون ) التي تشير كما شرح المتحدث— إلى حوار بين شخصين حول "الإتفاق بشأن الذهاب لزيارة أحد الأقارب وهو الخال" وكذا رموز منتشرة أيضا بقصر "سموطة" بالجهة الشمالية لتيميمون.

ومن جانبه أوضح الأستاذ و الشاعر الزناتي البركة غنتيوي أن التراث الأمازيغي الزناتي يعد بطاقة تعريفية لمنطقة قورارة و الذي يضاف إلى الرصيد الأمازيغي الوطني, مشيرا في هذا الصدد أن عديد المعالم الأثرية القديمة لا تزال شاهدة على عراقة الحضارة الأمازيغية الزناتية بقورارة. ودعا في هذا الصدد إلى "تحرك سريع" من طرف الجهات الوصية لإتخاذ تدابير ملموسة لحماية تلك المعالم من تداعيات العوامل الطبيعية واعتداءات الإنسان سيما و أنها تعد مادة دسمة للبحث العلمي و الأكاديمي في مجال ترقية الهوية الأمازيغية بمختلف عناصرها.

و بدوره ذكر الباحث في التراث الأمازيغي الزناتي بن زايد محمد سالم أن إقليم قورارة أو "تيقورارين" وعاصمتها تيميمون أو "تي إن ميمون" هي مفردات زناتية تدل على عمق الحضارة الأمازيغية بهذه المنطقة بكل عاداتها و تقاليدها المتوارثة عبر الأجيال.

ولوحظ أن الكثير من سكان المنطقة û يضيف المتحدث ذاته - يجهل حقيقة وجود حروف للزناتية بسبب عدم تداولها لفترات طويلة مشيرا في هذا السياق إلى أنه بصدد إعداد أعمال علمية لبعث اللغة الزناتية لقورارة بمعية أكاديميين و باحثين.

وفي هذا الجانب أوضح الأستاذ بن زايد أنه يجري وضع آخر اللمسات لتأليف ثلاثة قواميس للغة الزناتية (زناتي-زناتي) و (زناتي-عربي) و (زناتي- فرنسي) إلى جانب مؤلف آخر يتعلق بقواعد الصرف و النحو للغة الزناتية.

و أعرب بالمناسبة عن أمله في الحصول على دعم من الجهات الوصية بما يساهم في مسايرة مساعي ترقية اللغة الأمازيغية أكاديميا خاصة في ظل المكاسب التاريخية المحققة من خلال دسرتها لغة وطنية رسمية وتكريس 12 يناير عيدا وطنيا بقرار من رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة .

— المجتمع الزناتي حافظ على هويته الأمازيغية رغم احتكاكه بعديد الحضارات—

ومن جانبه أوضح الباحث في تراث قورارة فرجولي عبد القادر أن المجتمع الزناتي ورغم احتكاكه بعديد الحضارات التي تعاقبت على منطقة قورارة إلا أنه استطاع الحفاظ على مقومات حضارته و هويته الأمازيغية التي ما تزال الشواهد عليها قائمة إلى غاية اليوم بهذه المنطقة.

وبالمناسبة دعا ذات الباحث إلى ضرورة تحرك الباحثين و الأكاديميين لتثمين التراث الزناتي المادي لإقليم قورارة وجانبها الثقافي الذي يشكل مادة بحث ثرية والذي لم يكتشف منه إلى حد الآن إلا القليل ومن بينه الحروف المنقوشة القديمة التي كانت متداولة لدى سكانه و المتواجدة على الهواء الطلق بما يساهم في إثراء الهوية الوطنية الأمازيغية للجزائر ذات العمق المغاربي والإفريقي .

و ثمن المتحدث ذاته المقترح المنبثق عن توصيات الملتقى الوطني حول شخصية الباحث و الكاتب الراحل مولود معمري المنظم مؤخرا ضمن فعاليات مهرجان أهلليل و المتعلق بفتح أقسام لتعليم اللغة الأمازيغية.

وأكد أن هذه الأقسام التعليمية ستكون عاملا مساعدا في تثمين و حماية الموروث الزناتي و إنقاذ مكوناته ورموزه مما سيساهم في إثراء الجهود الأكاديمية المبذولة في مجال ترقية اللغة الأمازيغية بالجزائر.

  • version imprimable de l'article
  • envoyer l'article par mail
أخبار محلية
  • تسمم عقربي : انشغال حقيقي يستدعي تظافر الجهود...اقرأ المزيد
  • الأغواط : الشروع"تدريجيا" في استعمال الطاقة الشمسية عبرالمؤسسات التربوية ...اقرأ المزيد
  • غرداية : نحو فتح مركز "إمتياز" للتكوين في مهن الطاقات المتجددة ...اقرأ المزيد
  • تندوف: جمع وتسويق 1000 لتر يوميا من حليب النوق ...اقرأ المزيد
  • دخول مهني :تخصصات جديدة لتلبية حاجيات سوق التشغيل بالأغواط ...اقرأ المزيد
فيديو