استهلاك

تكثيف جهود التوعية للإستهلاك العقلاني للمياه

15/05 15h57

ورقلة - دعا مشاركون في يوم إعلامي وتحسيسي حول " اقتصاد الماء في الإستعمال المنزلي" نظم اليوم الثلاثاء بورقلة إلى ضرورة تكثيف جهود التوعية للإستهلاك العقلاني للمياه.

وأبرز متدخلون في هذا اللقاء الذي نظمته وكالة الحوض الهيدروغرافي للصحراء (ورقلة) لفائدة الأئمة أهمية انخراط جميع الفاعلين ( هيئات ومؤسسات وجمعيات) في جهود التحسيس بأهمية الإستهلاك العقلاني للمياه , والمساهمة أيضا في مكافحة كل أشكال التبذير بما يسمح باستدامة هذه المادة الحيوية.

و في هذا الصدد, أكد مدير وكالة الحوض الهيدروغرافي للصحراء في تدخله أن الإستعمال العقلاني للمياه يكتسي بعدا دينيا و أخلاقيا أيضا , مستعرضا ما تتوفر عليه ولايات جنوب الوطن من ثروات مائية باطنية هائلة , والغير متجددة.

وذكر السيد لزهر بن إبراهيم أن الوكالة التي يغطي نشاطها 17 ولاية منها تسع ولايات مدمجة بصفة كلية في الحوض و ثماني ولايات مدمجة جزئيا , قامت خلال السنوات الأخيرة بإجراء وبالتنسيق مع المؤسسات المعنية (الجزائرية للمياه و مديريات الموارد المائية ) بالولايات المستهدفة دراسات تبين من خلالها أن هناك استهلاكا مفرطا للمياه بعديد مناطق الجنوب.

وبلغت نسبة الإستهلاك اليومي من المياه بالولايات التي مستها تلك الدراسات 320 لترا للفرد الواحد , وهي نسبة ’’جد مرتفعة’’ مقارنة بالمعدل الوطني للإستهلاك اليومي المقدر بنحو 170 لتر للفرد الواحد , مثلما أشار ذات المسؤول , مما يستدعي حسبه العمل وبكثافة لمكافحة كل مظاهر التبذير والإفراط في استعمال هذا المصدر الحيوي .

و من جانبه ذكر مدير الموارد المائية بالولاية بوجوب المحافظة على المياه و ضمان استدامتها لأنها —مثلما أضاف — ملك للأجيال القادمة , مشددا أن هذه المهمة مسؤولية الجميع.

و أكد السيد حميداتو نور الدين في تدخله في هذا اللقاء أن المحافظة على الثروة المائية تقتضي أيضا مكافحة ظاهرة الربط العشوائي بشبكات توزيع المياه الصالحة للشرب , وكذا عدم سقي المساحات الغابية بمياه الشبكة .

و كشف ذات المتحدث بالمناسبة عن قرب انتهاء الدراسات التقنية المتعلقة بإعادة تأهيل شبكة المياه الصالحة للشرب على مستوى منطقة ورقلة الكبرى للحد من التسربات التي تتسبب سنويا في ضياع كميات من المياه تفوق نسبتها الأربعين في المائة.

و بدوره أبرز الإمام زوزو بلقاسم الدور الحيوي للماء في جميع مناحي الحياة , مما يستوجب û كما أكد عليه — تكاثف جهود الجميع للمحافظة على هذا المورد الطبيعي , مشددا في ذات السياق على الرسالة الملقاة على عاتق الأئمة للمساهمة في هذا المسعى .

وتوج هذا اللقاء الذي احتضنت أشغاله قاعة المحاضرات للمركز الثقافي الإسلامي بورقلة ونظم بالتنسيق مع مديرية الشؤون الدينية و الأوقاف بتلاوة توصيات تؤكد في مجملها على أهمية تعزيز التنسيق بين الفاعلين في مجال الخدمة العمومية لضمان تسيير ناجع لهذا المورد الطبيعي , وتوعية السكان بخصوص ترشيد إستهلاك المياه سواء للأفراد أو المؤسسات , و أيضا تكثيف برامج تركيب العدادات.

  • version imprimable de l'article
  • envoyer l'article par mail
أخبار محلية
  • ورقلة : استعمال الطاقة الشمسية في المناطق الريفية محور يوم إرشادي...اقرأ المزيد
  • ورقلة : الأرتيميا ...ثروة في حاجة إلى تثمين ...اقرأ المزيد
  • أدرار: الوصلة الاحتياطية للألياف البصرية تساهم في تأمين الشبكة المحلية للاتصالات ...اقرأ المزيد
  • جعل من المواطن فاعلا حقيقيا في النموذج الجديد للتنمية وجودة الحياة ...اقرأ المزيد
  • بشار : الرياضات والألعاب التقليدية ...هوية ثقافية مشتركة للشعوب المغاربية...اقرأ المزيد
فيديو